البث الحي

الاخبار : اخبار الدار

حصة خاصة عواطف

برنامج اعمال خالدة: حصة خاصة بذكرى وفاة المرحومة عواطف حميدة

الاعلامية الراحلة عواطف حميدة أول إمرأة تتولى إدارة إذاعة في تونس. التحقت  بإذاعة المنستير سنة 1988 و ظلت تنشط بها إلى جانب عملها الأصلي أستاذة للغة الفرنسية بالمعهد الثانوي 2 مارس 1934 بالوردانين  إلى غاية سبتمبر 1995 تاريخ التحاقها بمؤسسة الإذاعة والتلفزة.
وقد أنتجت الفقيدة عدة برامج من أبرزها « قوس قزح » صبيحة كل أحد رفقة الصادق بوعبان و رضا عزيز و«بشائر الصباح» ليوم الخميس ثم «مخبر الحياة» و«نادي المستمعين» .
قدمت عواطف أيضا منوعة رياضية بعنوان «على خط التماس» في سهرة الثلاثاء كرمت فيها قدماء الرياضيين قبل أن تصبح مثل هذه البرامج «موضة» عند الكثيرين إذاعة وتلفزة .
والتحقت المرحومة بالعاصمة لتشرف على انطلاق إذاعة الشباب باعتبارها رئيسة لمصلحة البرمجة، و في منتصف سنة 1997 كلفت بإدارة الإذاعة التي كانت من أبرز من أرسى دعائمها خلفا للحبيب بلعيد.

عينت الراحلة في أوت 2001 مديرة للإذاعة الوطنية، و كان التحدي الأول أمام «عواطف» هو الألعاب المتوسطية التي احتضنتها بلادنا صائفة 2001 فكانت تغطية متميزة لكل المسابقات بأسلوب حرفي يعد نموذجا للعمل الصحفي الرياضي.

و تخليدا لذكراها، خصص الزميل فوزي السخيري عدد يوم الاربعاء 09 -12-2020 من برنامج اعمال خالدة، للحديث عن مسيرتها المهنية كاعلامية و مناقبها و خصالها كانسانة دخلت قلوب كل من عرفها.

تسجيل:

|

بقية الأخبار

البروتوكول الصحي

البروتوكول الصحي

البرمجة

البرمجة

حدث من رمضان

حدث من رمضان

المرتل الصغير

المرتل الصغير

الاخبار

الاخبار

فيديوهات

تابعونا على الفيسبوك