البث الحي

الاخبار : أخبار وطنية

28-06-001

وزير الداخلية يدشن فضاء في صيغة شباك موحد لإسداء الخدمات الاجتماعية والثقافية والمالية للأمنيين وعائلاتهم

تمّ عشيّة يوم السبت 27 جوان، تدشين فضاء « الشباك المجاور للخدمات الموحدة »، الذي سيتيح إسداء خدمات اجتماعية وثقافية ومالية للمنتمين لمجموع الأسلاك الأمنية وعائلاتهم بمقر الإتحاد الوطني لنقابات قوات الأمن التونسي، وهو عبارة عن شباك موحد لتلقي طلبات المعنيين وتلبيتها في أحسن الظروف وأسرعها، بدلا من التوجه الى مصالح إدارية واجتماعية ومالية وترفيهية متفرقة.
وقال وزير الداخلية، هشام المشيشي، الذي أشرف على افتتاح هذا الفضاء، بحضور وزير تكنولوجيات الإتصال والتحول الرقمي، محمد الفاضل كريم، ورئيسة بلديّة تونس، سعاد عبد الرحيم، إن هذا الفضاء يعد « مكسبا » للأمنيين المباشرين والمتقاعدين وعائلاتهم، الذين توفر لهم الوزارة كل الدعم في نطاق عملها، وفي نطاق إيجابية العلاقة بينها وبين النقابات الأمنية.
وحيا وزير الداخلية أرواح شهداء الأمن، وخاصة الشهيد مهدي الزمالي، الذي يتزامن موعد تدشين الفضاء، مع الذكرى الأولى لاستشهاده.
وسوف يوفر هذا الفضاء خدمات للأمنيين وعائلاتهم في مجال اختصاص العديد من الإدارات العمومية والوزارات والشركات الخاصة، تشمل الصندوق الوطني للتقاعد والحيطة الاجتماعية، والصندوق الوطني للتأمين على المرض والرعاية الصحية والبلديات والبريد التونسي والاتصالات وبنك الإسكان وبعض البنوك وشركات الرحلات والترفيه الخاصة، حسب ما أفاد به، الكاتب العام للاتحاد الوطني لنقابات قوات الأمن التونسي، عماد بالحاج خليفة.
من ناحيته، اعتبر رئيس جمعية « الوفاق » لمتقاعدي الأمن، بلقاسم الضيف، أن هذا الفضاء سيسهل على الأمنيين المتقاعدين وعائلاتهم الحصول على العديد من الخدمات، ويحافظ على اندماجهم ضمن العائلة الأمنية، مذكرا بوجود العديد من الإشكاليات والتعطيلات في حصولهم على ترقيات قديمة ومنح متخلدة بذمة الوزارة، وتحسين ظروف السكن والرعاية الصحية المجانية.

بقية الأخبار

الاخبار

الاخبار

فيديوهات

تابعونا على الفيسبوك